قصص سكس عربي اللص الطماع


الموضوع في 'قصص سكس عربي متنوعة' بواسطة احمد السوداني, بتاريخ ‏8 أكتوبر 2017.

  1. احمد السوداني

    عضوية محارم عربي

    إنضم إلينا:
    ‏29 سبتمبر 2017
    المشاركات:
    16
    الإعجابات المتلقاة:
    21
    نقاط الجائزة:
    3
    الجنس:
    ذكر
    مكان الإقامة:
    Muhafazat al Jizah, Egypt
    بدات القصه معه الفتاة التي تبلق من العمر 24 عاما متزوجه منز 8 اشهر وكانت شهوتها الجنسيه عاليه جدا وتملك جسد رشيق قوام مثير جدا وشكل جميل ومثيره لكل من تقع عينه عليها فكان زوجها لا يستطع اشباعها جنسيا منز ان تزوجها وحتى عندما يتناول المنشطات الجنسيه فكان كثير السفر وغررت الاقتناع بما قسم لها وتعايشها مع الالواقع ولكنها كانت دايما ترتدي ملابس سكسيه للنوم كي تثير زوجها دائما وتثير امامه بملابس مثل اللانجر وقمصان النوم المثيره التي تعري اكثر مما تستر واخيانا تلبس روب نوم وتحته كلوت صغير الحجم وستيان خفيف وصغير ايضا وتعودت على هذا اللبس حتى عند الظهيره وكانو دايما بمفردهم لا ياتي احد ليعكر صفواها وفي يوم وفي غياب زوجها تسلق احظ اللصوص الى الشغه من مواسير التي خلف العماره وشرع يقلب باحثا عن شي يسرقه في هذه الشقه ولم يجد اي شي فدخل لقرفتها وهي نائمه ولا تلبس اي شي كما كانت تتعود ان تنوم فهي كانت في قياب زوجها او حضوره تتحرر من جميع ملابسها ولا تغطي جسدها المغري المثير الى بملائه خفيه وعندما دخل الحرامي ليصتدم بهذا الجسد العاري تماما وهي قدتعرى جسدها بدون قصدا منها ازاحت الملائه باحد قدميها وهو في حاله من الزهول وبعد ان تمعن كل جسدها بدى زبه بالانتصاب وبدء يبلع في لعابه وبعدها بدقيقه قام بالاغتراب منها وهي في نوم عميق مستلقيه على بطنها و مباعدتا بين ساقيها الى حدا ما وعندما وضع يده على مؤخرتها الناعمه التي تثير اي زب وان كان ميتا فعندما بدا يداعب موخرتها بدات تتلزز وهي في حاله بين النوم واليقظه وتطلق الاهات الخفيفه وتحركت وغيرت الوضع لجنبها فرى وجهها الجميل الذي لم يراه حتى في شاشات السنما فكانت في قمت الجمال وبعد مداعبه اذدادت عنفا فظنت ان هذا حلم لم تستيقظ بعد ولكن بعد ان استظلرت واستيقظت فاشعلت النور الخفيف الزي كان بجوارها لتفاجا برجل غريب و ضخم الجسه فصرخة مرتعبه فبادر بالقائها على السرير ومكمما فمها كي لا تفضحه وهو يستلقي فوقها وهو يقول لها لا تخافي فجات لاسرق نقودا او زهب ولكني الان قررت ان اسرق شيا اخر وبدا يعتصر جسده الضخم على جسدها الذي لم تستطع ان تحمله فاشارت له ان يقوم عنها ولكنه رفض وبدا يقترب من عنقها وهو يهمس في قائلا انتي حميله ومثيره جدا ولن اتركك حتى انيكك فيجب عليكي ان تستسلمي ولا تقاومي حتى نستمتع معا وهي تنهار تحته شيا فشي حتى استطاع تحرير زبه من البنطال وقام بوضعه على كسها العاري تماما وغام بضغطه وهي تتالم وعندما احست باذدياد الالم بادرت بالمقاومه لاخراج هذا الشي الضخم الذي ملئ كل ارجاء كسها وبعد قليل من تقبيله لشفاهها وعنقها واعتصار نهديها وبدات تثار وتتجاوب وقامت بالاسترخاء مما خفف عنها الالم وعندما احس هو بذلك بدا يحررها ويكون معها لطيفا حتى غزف في مسها وهي ايضا ارتعشت وغزفت ماء شهوتها وبدا كل بعد ربع ساعه يطلب منها العوده للنيك حتى انهكت قواها وطلبت منه ان يقادر لانها تخشى ان يراه احدا وان الصبح قد اصبح
    أعجب بهذه المشاركة رضا عز
  2. رضا عز

    رضا عز عضو مميز
    عضوية محارم عربي

    إنضم إلينا:
    ‏23 سبتمبر 2017
    المشاركات:
    204
    الإعجابات المتلقاة:
    141
    نقاط الجائزة:
    43
    مكان الإقامة:
    Central Singapore, Singapore
    ممتعه
    قصتي مع النجار بعلم زوجي

    في ذلك اليوم كنا قد طلبنا نجارا لتصليح باب المطبخ فجاء في الصباح و لم اكن قد استيقظت بعد بينما كان زوجي مستيقظا فقام باستقباله و ارشاده إلى عمله... عندها نهضت و أنا بقميص نومي الزهري الخفيف الذي لا أرتدي تحته ستيانة طبعا... فأنا نائمة في بيتي مع زوجي فلما الستيانة؟ و لكني قمت فوق ذلك بخلع كيلوتي... و مع ان قميص النوم هذا ليس بالشفاف كثيرا... و لكن حلمات الثديين الورديات كانتا تتركن انطباعات واضحة على قماش القميص و كانا يرتجان عند الحركة المفاجئة بخلاف ما لو كانا محتجزان بستيانة... اما من الأسفل فقد كان القميص قصيرا إلى ما فوق الركبة بقليل و لا إدري ان كان شعر الكس الخفيف باديا من خلاله أم لا... هذا ما سأراه الآن صح؟
    المهم دخلت عليهما و شعري منكوش و انا اتظاهر بالنعاس... الاثنان نظرا إلي باستغراب و كل لأسبابه ! فذلك النجار المسكين ذو اليدين السمراوين الخشنتين التبك و ما عاد يعرف اين وضع مساميره... و زوجي ينظر في عيني نظرة فيها من الخوف و فيها من الإثارة و كأنه يقول لي أرجوكي ليس مع النجار!
    انا تظاهرت ان كل شيء طبيعي و صرت اتحدث مع النجار الذي كان جالسا على الأرض حيث جلست القرفصاء إلى جانبه و فخذاي منفرجان قليلا و قد انحسر القماش كثيرا عنهما... بينما كنت اتظاهر باهتمامي بما يحصل مع باب المطبخ كنت احاول ان اسمح له قدر الإمكان ان ينظر إلى مفاتني المخبأة تحت القميص. و لكن المسكين كان غاية في الخجل و الاستغراب و لم يكن ليستطيع ان ينظر ناحيتي... خاصة ان زوجي الشاذ يقف فوق رأسه و قد بدأ أيره بالإنتصاب, أنا زوجته و أعرفه جيدا حين يبدأ بالشعور بالإثارة!!
    المهم... بدأت أنهر زوجي بعيني و أقول له أن يتوارى عن الأنظار و لو قليلا.. و لكنه بدأ يتصرف كالطفل الذي يريد المزيد من الوقت على أفلام كرتون.. عندها استأذنت من النجار و جذبت زوجي من ذراعه و أخذنا نتكلم. قلت له ان يختفي قليلا ثم يعود متلصصا بعد 10 دقائق و يقبع وراء الصوفا ليشاهدنا.. و بعد بعض الجدل اضطر ان يرضخ للامر الواقع و حمل حاله و مشى بعد ان قال للنجار انه سيغيب لمدة نصف ساعة و في حال احتاج اي شيء فليتحدث مع ليلي.. أي أنا

    أما أنا فدخلت المطبخ و بدأت أحضر له فنجان قهوة بينما كان هو على الباب يصلح القفول.. كان كل حينه و اخرى يرمقني بعينيه الجائعتين.. اما انا كنت انظر في عينيه و ابتسم و كأن كل شيء طبيعي جدا.. بينما ينام ثدييان الغضان على صدري و تظهر حلمتاهما بكل وداعة من خلال القميص... جهزت له القهوة و اقتربت منه و قلت له ان يأخذ استراحة في غرفة الجلوس.. و طبعا لم يمانع و تقدم امامي حيث جلس على مقعد مريح و قدمت له القهوة الساخنة و قدمت له معها منظرا شهيا جدا لثديين عاريين لزوجة سكسية دافئة و حميمة.. و هل هناك اجمل من هذا... زوجة بيضاء ناعمة في قميص نومها المتواضع قد استيقظت من النوم منذ قليل بينما تفوح منها رائحة النوم الحميمة ممزوجة برائحة البن... تناول فنجانه بسرعة و اخذ يرشفه بينما جلست على المقعد المجاور لمقعده و رفعت ساقا على ساق.. اخذت انظر إلى يديه الكبيرتين و صرت امدح شكلهما الذكوري المثير و احدق في صدره و عينيه... قلت له حينها: أتدري... المقعد الذي تجلس عليه فيه مشكلة من الخلف أيضا.
    حقا؟ أين؟ .. قال لي النجار
    عندها نهضت من مكاني .. وضعت ركبتي على مقعده إلى جانبي ساقيه.. اقتربت بجسدي منه بحركة سرعة و قلت له هنا.. مشيرة بيدي إلى رأس المقعد إلى جانب رأس النجار الذي كان قد فتح عينيه على أوسعهمها بينما اجلس فوقه بكل سخونتي و طراوة جسدي الذي بدأ يلامسه... في هذه اللحظة لم يعد النجار يعاني من عقدة الخجل على ما يبدو... على ما يبدو لقد حطمتها لها الان و إلى الأبد... حيث انقض علي يقبلني بسرعة من فمي و انا ما زلت فوقه و احاط بي بذراعيه و نهض بي و انا ملتصقة فيه... نزلت يداه بسرعة على مؤخرتي لترفع القميص عنها بينما رأسه ملقى على كتفي يقبل رقبتي... و صرخ بقوة من الإثارة عندما لامست يداه الخشنتان مؤخرتي البيضاء الغضة الطرية فورا بدون ان يجد اي اثر لكيلوتي... كان لذلك ايضا اثر هائل علي حيث كانت يداه قويتان جدا و شعرت بهما تعبثان بفلقتي طيزي و كل يد تمسك بفلقة و تباعدهما عن بعض قليلا... بسرعة عاد ليقبل رقبتي بنهم هبوطا إلى كتفي ثم صعد بيديه إلى ظهري ثم إلى الجوانب ثم ليمسك بيثديي و لكن رفع يديه بسرعة من داخل القميص حتى يخلعه عنه نهائيا بحركة سريعة جدا ... فوجدت نفسي عارية امامة بينما هو يلتهمني و يمصمصني و يعضني كقطعة الحلوى... اخذت انا افك له ازار قميصه و هبطت على ركبي امامه لأفك له سحابه عندما امسك بيدي و نظر في عيني و قال.. زوجك؟ ماذا عن زوجك؟؟ متى سيأتي؟؟... وقفت وقتها على ساقاي و وضعت يدي على خده و أملت له رأسه على اليسار بينما تشبثت فيه جيدا... فصعق و صاح.. "سيد عادل... انا" و حاول ان يبعدني.. و لكني ضحكت و ظللت ممسكة به فنظر إلي ثم عاد النظر إلى زوجي عادل الذي كان مازل جالسا على تلك الصوفا البعيدة في عمق غرفة الصالون و هو مخرج لزبه من بنطاله و يلعب به و بجانبه علبة * كاملة... قال عادل من بعيد: هل هناك مشكلة صديقي؟ تابع عملك

    لم يصدق النجار ما يحصل.. ظل متسمرا... فهمبطت انا إلى الأرض مجددا و اكملت اخراج قضيبه الذي كاد ينفجر من ضخامته و ثخانته... اخذت العقه و انا انظر إلى الأعلى مباشرة محدقة بعيني النجار... نهض زوجي عن الصوفا و اقترب صوبنا بينما النجار ينظر إليه بحذر... اقترب زوجي مني من الخلف و اخذ يرتب على طيزي و يبعصها... ثم اقترب من جانبي وصار يداعب ثديي اليمين المتدلي و يتلقفه بين اصابع يده و يعتصر حلمته... قال لي عادل: لا تمصيه كله... ألا تريدينه ان ينيكك؟؟
    ضحك قليلا ... اخذ اقبل خصيتيه بينما كان قد خلع كل قميصه و ساعدته بخلع بنطاله... نظر عادل إلى النجار نظرة رضى و استمتاع بينما كان يستمر بحلب ايره.. امسكني النجار من خصري و رفعني على طاولة رخامية باردة موجودة في غرفة الجلوس... فأسرت الرجفة في جسدي نتيجة ملامسة قطعة الرخام الباردة لطيزي الساخنة العارية... اما هو فلم يضيع الكثير من الوقت... حيث باعد بين ساقاي بسرعة و بأصابعه أخذ يتلمس شفرات كسي و يدخل اصبعه الوسطى فيه فوجده طبعا مبللا و غارقا في البلل و كانت ملامسة اصابعه لداخلي لها شعور لا يوصف حيث اغلقت عيني مستمتعة و لم استيقظ إلا بقضيب النجار تخترقني بعنف بينما كان يمسكني من ظهري و يضع كل قليل رأسه على كتفي و يقبلها
    استمرت حفلة النياكة نصف ساعة اخرى لملمت قميصي من بعدها من الأرض و دخلت مسرعة إلى الحمام بينما كانت طيزي تتقافز و تصفق بعد المعركة الحامية
    أصر النجار إلا أن يكمل إصلاح الباب... و حتى أنه سأل زوجي اذا ما كان المقعد فعلا يحتاج إصلاحات.. و لكني زوجي ضحك و قال لا شكرا كان هذا كل شيء... فأكمل الرجل عمله و هم بالخروج... في لحظتها كنت قد خرجت عارية من الدوش الساخن فركضت نحو الباب و الماء يذرف من رأسي و جسدي فقبلته قبلة الوداع و حرصت ان يحصل على لمسة و قرصة اخيرة من بزازي و طيزي و كسي المبلل بالماء هذه المرة
  3. shin99

    shin99 عضو متفاعل
    عضوية محارم عربي

    إنضم إلينا:
    ‏3 مايو 2017
    المشاركات:
    162
    الإعجابات المتلقاة:
    108
    نقاط الجائزة:
    43
    الجنس:
    ذكر
    مكان الإقامة:
    مصر
    جميله روعه
جاري تحميل الصفحة...
  • موقع محارم عربي هو أحد مجموعة مواقع شبكة Arabian.Sex للمواقع الجنسية العربية والأجنبية كما ندعوكم إلي مشاهدة مواقع أخري جنسية صديقة لنا لإكمال متعتكم وتلبية إحتياجاتكم الجنسية قم بزيارة موقع Arabian.Sex لمشاهدة المزيد من المواقع الجنسية المتميزة باللغة العربية وكذلك لتجربة مميزة وفريدة فى عالم الجنس باللغة العربية - موقعنا موجه للفئة العمرية +18 وأيضاً للدول التي لا تحرم جنس المحارم لذا قم بالإطلاع على شروط إستخدام الموقع وسياسات الخصوصيه قبل البدء فى التسجيل بموقع محارم عربي والمشاركة به.
  • DISCLAIMER: The contents of these forums are intended to provide information only. Nothing in these forums is intended to replace competent professional advice and care. Opinions expressed here in are those of individual members writing in their private capacities only and do not necessarily reflect the views of the site owners and staff, If you are the author or copyright holder of an image or story that has been uploaded here without your consent please Contact Us to request its Removal All Other Media Is Not Hosted Or Managed By Our Site.

Online porn video at mobile phone


بنت تستحم في الينبوع الساخن xnxنسوانجي قنص اطياز محجبات في بغداديسكس مترجم اخواتي شراميط خلوني انيكهننيك محارم عربيارقام مبايل متحررين وديوث وسالب يمنيصؤر قنص سكس بنات محارم شبه عاريه عربيقنص اطياز من الشارعديوث بيصور امه في البيت twipuصوركس مشعرمنتديات نسونجيarabatos comicsصور قنص شراميط في الشارعxxxccchttps://www.arabincest.com/t5221/ديوث أتمني أنام مع أختي قحبتي صور طياز8اكساس نسوان تغمس الزبقصص دياثهقصص سكس المحارم ليلة عيد ميلاد ماجده منتديات نسوانجيmaine maa ko chodaسكس مترجم اخواتي شراميط خلوني انيكهنﻣﺤﺎﺭﻡ ﻣﺘﺤﺮﺭﺍﺕ ﻗﺼﺺهنتاي محب الامهات مترجمصور اختى المحجبة رايكم ايةتجسس محارم milftoon redneck ageسكسبنوتهبزازردهاهنتاي استرجاع حنان اني الضائعxxmxصورقنص طيازسكس الطيز الساخن مع الممرضهقصص محارم انا واخي السجاير وبداية المحارم الجزئين 2 و3شرموطة البحرينقصص زوجتي تعشق نيك الطيز من الااصدقاءكس منتاكxnxxقصص سكس نيك المؤخره مع بنت جاري عمرها13سنهسكس نيك بنت. في البنتلون الجنز حجوفبنت صنعاء وحراز سكسنيك في المحلقصص سكس مصورة امي تعالج انتصاب قضيبيسكس يافعيصور اخرام طياز محارم منتاكةحكايات قصص وروايات ينيك افراد العائلة ويخليهم حواملnaruto hentai morning trainingصورسكس حوملقصص سكس الجاسوساتﻗﺼﺺ ﻣﺤﺎﺭﻡ ﻣﺼﻮﺭﺓ ﺣــﺼــــﺮﻳﺎً ﻟـ‏( eurobookmarker.info ‏) -: ﺷﻬﻮﺓ ﺃﻣﻲ ﺍﻟﺤــــﺎﻣـــﻞ - ﻣﺘﺮﺟﻤﺔ ﻟﻠﻌﺮﺑﻴﺔ !mom gives blowjob comicشبعا اخوها نيك بطيزهاانمي هنتاي مضاجعة الطالبة المنحرفةصورسكس ديفكاقصص سكس محارم شافتني الاستاذه وانا بنيك ابنهاصورالنيكمصري ينيك جزائريةsite:eurobookmarker.info مكوتيقصص سكس محرم انا ومنا وامه واخته من الجزاء الاولصورسكس.بزازشرموطاتعلمت ازاي امصله واضرب له عشره ويدخله بين بزازي وينيكني في طيزيجنس تبادل الامهات انمي هنتايمحارم سكس عربيقصص نيك يمنيه مخزنهسكس قصص سكس هيبارا وكنوانسالب مصرى عاوز يتناك بتاريخ 2019قنص اطياز امهات متزوجات في المنزلقنص تجسس صور محارم في شغل البيتزوجتي قحبهقصص وصورسكس حموات ممحونه تتغنجافلام سكس شاب وام صاحبه وتقوله تعاله هدلعكقصص سكس محارم جسم مرات اخوه الرقيقهتعارف محارم يمنكحبه بربوكه ام طيزقصص سكس باس همتعك النهاردةصور طياز مهريهقصص سکسشراميط علي الشاطئزبه فحلarabatos comics