قصص سكس محارم وسام واخوها


الموضوع في 'قصص سكس محارم' بواسطة رضا عز, بتاريخ ‏23 يونيو 2018.

  1. رضا عز

    رضا عز عضو متفاعل
    عضوية محارم عربي

    إنضم إلينا:
    ‏23 سبتمبر 2017
    المشاركات:
    190
    الإعجابات المتلقاة:
    120
    نقاط الجائزة:
    43
    مكان الإقامة:
    Central Singapore, Singapore
    اسمي بسام
    أسكن في حارة أو حي صغير داخل أحد العواصم العربية
    حكاياتي ليست غريبة فهي حدثت مع كثيرين ولكن الفرق بيني وبينهم الجرءة في
    التحدث
    فتحت عيناي على هذه الدنيا الغريبة لأجد لدي أم جميلة وعصبية وأب قاس لايعرفان
    كليهما معنى الحنان
    وأخ يكبرني بثلاث سنوات اسمه عصام قاس ايضا مثل والدي وأختنا الكبرى سلام
    والصغرى وسام وتصغرني
    بسنتين تقريبا
    نسكن في بيت متوسط يتكون من 3 غرف ومنافعهم غرفة لأمي وأبي وغرفة لي
    ولأخي وغرفة لأختاي
    حالتنا المادية اقل من المتوسط فنحن نعيش من دخل أبي اللذي يعمل في الحكومة
    كانت طفولتي عادية أحيانا جميلة وأحيانا لا
    أذكر أني منذ كنت صغيرا كنت شقيا قليلا كنت أحب اللعب مع البنات الصغار وأحب لعبة
    لدي الغميضة
    حيث أذهب أنا والأطفال للاختباء وأقوم بدوري باصطحاب احدى الصغيرات مثلي لاقبل
    لها طيزها وكل علمي
    ان هذا هو الجنس
    وعند عودتي للبيت وثيابي متوسخة ألقى الضرب من أمي وأبي والضحك علي من أخي
    أما أختي سلام فكانت تشفق علي وتأخذني لتحممني وتلعب بعضوي وأنا لا أدري ماذا
    تفعل لصغر سني
    أذكر أني رأيت أشرطة جنسية كثيرة قبل بلوغي بسنتين لدى أصدقاء لي
    وعند حلول الظلام وحينما أتأكد أن الجميع نيام أتخيل المنظر اللذي رايته بأحد الأفلام
    وأحضن فرشتي وأحك قضيبي بها وكأني انيك بفتاة أتخيلها الى أن أصبحت في سن
    الثالثة عشر
    حيث كنت في أخر الليل أحك قضيبي وأحسست وقتها أن جسمي أصبح ساخنن تسيطر
    عليه
    القشعريرة ويخرج مني سائل لا أدري ما هو وعرفت بعدها بأنه المني اللذي يخرج من
    الرجال وقت البلوغ
    تزوجت أختي الكبرى سلام وسافرت مع زوجها للخليج
    بلغت الخامسة عشر ولم أمارس الجنس ولكني كنت أمارس العادة السرية بكثرة
    وأصبح
    لدي معلومات كبيرة عن الجنس من الأفلام والصور والكتب أيضا
    لقد كنت من المتفوقين في دراستي على الرغم من اهتمامي بالجنس
    وجاء ذالك اليوم اللذي فارقت فيه عائلتي بسبب تفوقي في الدراسة
    فقط جائتني منحة لتكملة دراستي الثانوية والجامعية في الخارج
    ووافق والدي وأظن أن سبب موافقته حتى يتخلص من عبء على كتفه حتى يتخلص
    من أكلي وشربي وتعليمي
    عشت في الخارج في أحد الدول الأوروبية اتعلم لمدة لا تقل عن 8 سنوات
    أنهيت فيها دراستي الجامعية وأخذت بكالوريوس في الطب البشري
    لقد مارست الجنس منذ وصولي اوروبا الى أن عدت الى بلدي ولا أذكر كم عدد الفتيات
    الشقراوات
    اللواتي نكتهن ولكن كان عددا كبيرا
    الأن عمري 23 عاما ولم ارى أهلي منذ سنوات طويلة
    عدت اليهم أحتضنهم وكلي شوق اليهم
    ولكني فوجئت بخبر وفاة والداي على الرغم من عدم حزني عليهم
    فتحت عيادة نسائية عند وصولي للبلد لاهتمامي بالنساء فقد تعلمت ما أحب طبيب
    نسائي
    لقد أصبحت المعيل الوحيد لعائلتي فقد عدت اليهم لايملكون ثمن قطعة خبز
    فأخي لا يعمل وراتب التقاعد الخاص بوالدي لا يكفي احتياجاتهم
    بعد فتح العيادة أثمرت علي بالكثير من النساء العربيات الجميلات اللواتي لم أذق
    طعمهن في الخارج
    نكت عدد ليس بالقليل منهن من أجل تخفيض أجرة الكشف
    لقد أخذت غرفة لي بالبيت وغرفةلأختي وسام وقد أصبح عمرها 21 وغرفة لأخي
    وزوجته
    زوجته تلك جميلة وخسارة في لم أعلم لماذا قبلت بأن تتزوجه
    لقد لاحظت أحيانن كثيرة أنها تكرهه وتمقته وبأن السيطرة لديها بشكل كامل
    لقد عرفت بعدها بأن السبب عدم الخلفة وبأن الأطباء أجمعو بأن العقم منه وبأنها
    سليمة
    فقررت الكشف عليها وطرحت عليها ذالك فوافقت

    الساعة 2 بعد الظهر أوشكت على أن أغلق باب العيادة وقبل أن أقفل دخلت علي زوجة
    أخي وكدت أن لا أعرفها
    لقد كانت تلبس ملابس لا أجمل ولا أرقى من هكذا لباس وكأن اللبس قد فصل من
    أجلها تظهر تفاصيل أنوثتها بشكل بارز
    تجمدت في مكاني ونسيت أني أنظر الى زوجة أخي عيني متركزتان على ثدييها
    وجسدها المتناسق وأصغي فقط لزبري اللذي أصبح في أقصى درجات صموده
    دخلت العيادة وجلست على السرير أمامي تبكي دون ان تنطق كلمة واحدة, وقفت
    على أقدامي متوجها اليها أمسح تلك الدموع الساخنة ويدي ترجف على خدها وحول
    عنقها فقد أخذت اتحسسه لا شعوريا, ارتمت على صدري فضممتها الي بقوة ساالن
    اياها مابك؟, فلم تجب أبعدتها عن صدري وأمسكت بوجنتيها بين كفتي يداي فقالت
    ووجهها مليئ بالحزن العيب مني بس أرجوك ما تحكي لأخوك وأنا تحت امرك باللي
    بتطلبو
    وضعت يدي على فمها حتى لا تكمل كلامها فقبلتها وكأنها تعطيني الأشارة بالاصغاء
    لزبي باقتحام جسدها, وهذا ما حصل قبلتها من شفتيها ألف قبلة أدخلت لساني الى
    بلعومها اعتصرت ثدياها بيدي, دفعتني عنها لتخلع كل ساتر يسترها لتصبح عارية
    أمامي, نكت الكثيرات ولكني لم أرى جسدا كهذا من قبل, تجمدت مكاني لتخاطبني
    ماذا تنتظر, هجمت عليها وأنا أخلع بنطالي, وأتذوق بتلك الحلمات الرائعة أعضهم
    بأسناني وأشفطهم كطفل رضيع وضعت زبري بكسها دفعتهو مرة واحدة لتطلق
    صرخاتها وتشد ظهري اليها نكتها بعنف ونسيت كل فنون الجنس معها فلا أريد
    لجسدي ان يفارق جسدها
    تكررت زياراتها الي في العيادة تشكي لي همومها وأشكي لها ألم زبي أنيكها في كل
    يوم تحضر فيه الي, وأما في البيت فكانت حياتنا عادية حتى لا يعلم أحد بما يجري
    بيني وبينها ولا يكتشفو أمرنا
    بعد مضي شهرين منذ أن نكت زوجة أخي وفي ذالك اليوم وكان أخر شهر أكتوبر
    جاءت الي أم تريد أن أعمل لابنتها عملية اجهاض فقط حبلت من شخص بالحرام
    وكانت ابنتها في السادسة عشر من عمرها وافقت بأن أعمل العملية بمبلغ كبير من
    المال فشكت لي الأم سوء حالتهم المادية فطرحت عليها وبطريقة غير مباشرة على
    أن أنيكها هي وأبنتها أيضا وبعد ذالك أعمل لها العملية دون مال فخرجت من عندي
    غاضبة لتعود بعد يومين موافقة على شرطي
    نكتها في ذالك اليوم هي وأبنتها حيث نكت الصغيرة وهي تبكي وبعد ذالك أمها
    وحددت للبنت موعد لأجراء عملية الجهاض لها
    انهكتني الأم كثيرا وانتظرت حتى انتهى دوامي والتعب يخيم علي منتظرا أن اعود الى
    سريري لانام معتقدا ان النياكة قد انتهت اليوم ولكن خاب ظني حيث دخلت علي
    زوجة أخي طالبة أن انيكها بدلال فلبيت رغبتها كوني لا أستطيع أن أقول للكس كفى
    عدت الى البيت ودخلت سريري مباشرة لأنام فغفوت ساعات طويلة لأصحو حوالي
    الساعة الواحدة ليلا عطشان
    فذهبت الى المطبخ لأشرب شيئا يطفيء عطشي

    وعند عودتي للغرفة سمعت صوت أنين يصدر من احدى غرف البيت اعتقدت أن أخي
    ينيك زوجته وقلت داخلي الممحونة مش كافيها نكتها اليوم وبدها زوجها كمان,
    فتوجهة الى باب غرفتهم قاصدا رؤية ما يفعلان, فاكتشفت حينها بأن الأنين يصدر
    من غرفة أختي وسام فذهبت الى غرفتها غاضبا معتقدا أن أحدا معها بالغرفة
    فدفعت الباب بقوة لأرى لأرى أختي عارية ممددة على فراشها فاتحة أرجلها عيناها
    تدمعان بيدها شمعة تضعها في طيزها وبيدها الأخرى تفرك زنبور كسها
    عندما رأتني رمت الشمعة من يدها وغطت نفسها بلحافها, أما أنا فصعقت مما رأيت
    فاغلقت الباب وتوجهت لغرفتي جلست حتى الصباح أعيد في ذاكرتي ما رأيت خجلا
    بعض الشيء مرة أفكر في ضربها ومرة أفكر في نسيان الموضوع, لكني في اخر الليل
    وعند طلوع الشمس تحول تفكيري الى شهوة عارمة تتملكني اتجاه أختي بسبب ما
    رأيت
    توقعت أن تأتي وسام لتعتذر عما اقترفت بحق نفسها وبحق أخوتها لأنها شرفنا لكنها
    لم تأتي, فخرجت الى العيادة ولم يأتني النعاس طوال الليل ولم يغمض جفني من كثر
    التفكير, حاولت الخروج قبل أن تستيقظ ويأتي وجهي مقابل وجهها
    مضى ذالك اليوم وكأنه سنة لا أعرف ماذا أفعل الى أن فاجاتني وسام بدخولها الى
    العيادة, لم تكلمني جلست أمامي على الكرسي دون حراك دون أن تتفوه بكلمة
    واحدة لمدة لا تقل عن النصف ساعة
    أقفلت الأبواب وواريت نفسي عنها كي لا تراني أي كنت خلفها فخلعت ملابسي بهدوء
    ونظرت الى ظهرها وأنا أرجف منتظرا أن تدير رأسها لتراني على هذه الحال
    فعلت ذالك وأنا غير مبال لأي ردة فعل سوف تصدر منها, تمخترت وزبي متدل أمامي
    وجسدي لا تغطيه قطعة قماش واحدة لأصبح أمامها, كانت مومئة برأسها الى
    الأرض فرفعته بيدي ليصبح زبي مقابل وجهها تماما لا يبعد عنه الا بضع سنتميترات,
    نظرت اليه وأحنت وجهها الى الأرض فرفعت وجهها وأمسكت يدها ووضعتها على
    قضيبي, تملكها الخجل فلم تنظر الى عيناي ولكنها فهمت ما قصدت, فأمسكت به
    تتحسسه وتدلكه بأصابعها ثم وضعت فمها تقبله وتلحس رأسه لتضعه أخيرا في
    فمها مرة واحدة مدخلة اياهو الى بلعومها لتضرب شفاهها بأخر زبي لتخرجه
    وتدخله تمصه كفنانة مص تلحس بيضاتي وتمص زبي
    أوشكت على الانهاء فأبعدتها عنه على أن الوقت لم يأتي بعد لأنهي, حملتها بين
    ذراعي ونيمتها على السرير بعد أن خلعت عنها كل ساتر يسترها دون أن تمانع, قبلت
    رقبتها وتحسست جسدها بكلتا يداي, نزلت الى سرتها ألحوسها بلساني ثم الى
    فخودها أتحسسهم, بعد ذالك عدت لأقرط حلماتها بأسناني وأمصهم ويداي تعصر
    ثدياها بز...بز.. ألقيت بوجهي ليسير على بطنها وحده حتى عرف طريقه الى كسها
    الرائع المليء بالشعر, لم أحتمل وجود ذالك الكس أمامي فهجمت عليه بفمي
    ألتهمه لتطلق صرخاتها وتقذف ماءها فابتلعته وأكملت مهمتي بالمص بشرف ماسكا
    حوضها واضعا رأسي بين أرجلها تصرخ وتأن وتتمحن وتعض شفاهها مرة تمسك
    برأسي ومرة تمسك بثدياها
    اعتليت ذالك السرير لافرشخ رجلاها قاصدا نيكها من كسها, فنطقت أول عبارة تخرج
    منها : حطو من ورا أنا لسا عذرا, انزلتها عن السرير ونزلت معها وأحنيت طيزها فتحتها
    بيداي ونظرت الى خزقها كان مغلقا ويظهر أنه لم يدخل به أي زب فجلبت كريم
    ودهنت شرجها أدخلت اصبعي مرارا وتكرارا ثم اصبعين وهي تصرخ وكأنها تبكي,
    أخيرا وضعت رأس زبي بين فلقتيها أدخلت رأسه بصعوبة كبيرة ثم أدخلته شيئا فشيئا
    حتى دخل كله ودموعها تبلل السرير من شدة الألم, أشفقت عليها فسألتها هل
    أخرجه أجابت لأ دخلو جوا جوا
    وين جوا
    جوا بطيزي من ورا دخلو كلو مشان ****
    نطقت بتلك الكلمات لينتصب زبي أكثر من ذي قبل لأدخله كله ممسكا بأكتافها واضعا
    نصف بطني على ظهرها ليدخل زبي ويخرج من تلك الطيز الرائعة لأكثر من 20 دقيقة
    وهي تفرك كسها بيدها حتى قذفت كل منيي ليملأ طيزها أخرجت قضيبي منها ونظرت
    لخزقها لتشد على نفسها مخرجة كل منيي من طيزها, كان منظرا رائعا

    أصبحت حياتي مليئتا بالنساء أحدد مواعيد للمراجعة ومواعيد للنياكة لدي خمسة
    نساء أنيكهن كل أسبوع بالاضافة الى زوجة أخي وأختي وسام والنساء اللواتي
    أنيكهن بشكل عفوي عن طريق الصدفة, جاءت أختي الكبرى مع زوجها من الخليج
    لتقضي أجازة الصيف عندنا, عانقتها فأنا من مدة طويلة لم أراها, أخذنا نفكر أين
    سينامون فطرحت عليهم أن ينامو في غرفتي وأنا أشارك أختي وسام غرفتها, فرحت
    وسام وأعلنت قبولها هكذ سأنيكها كل يوم
    مضت ثلاثة أيام بشكل طبيعي منذ قدوم أختي سلام وزوجها, عندما ينام الجميع
    أقفل باب الغرفة وأبتدي مشوار نياكة بطيز أختي وسام
    وفي ثالث يوم عدت منهكا من العمل دخلت الغرفة فلحقت بي زوجة أخي مصممة
    أن أنيكها وقد جائتها المحنة, فأجبتها هل جننتي الجميع بالبيت لم تصغي لكلامي
    وأخذت تخلع ملابسها وتسحب بنطالي لتخرج عضوي منه
    لم أتمالك نفسي فأصبحت أنيكها بعنف نسيت أن أقفل الباب
    ففوجئت بالجميع يدخلون علينا متضاحكين صعقت وتوقف نبض قلبي فضحكة زوجة
    أخي معهم, لتتركني وتتوجه الى زوج أختي سلام ليخلعا ملابسهما ويبدأ بنيكها
    أمامي وأمام زوجها وزوجته وأختي وسام
    أما أختي سلام خلعت ملابسها وتوجهت الي متضاحكتن اشتقت لزبك فاكر لما كنت
    ألعبلك في وانتا اصغير
    وأما أخي فنظرت اليه يقبل وسام ويلعب ببزازها
    لقد كنت أحمق انها بالفعل عيلة شراميط لقد كنت المغفل بينهم
    لم يعد بيننا أي خجل نتعرى أمام بعضنا وننيك من أردنا
    هكذا أصبحت حياتنا لقد خططو لكل ذالك من وراء ظهري حتى أشاركهم ولا أمانع فلم
    يكن لدي خيار الا الموافقة, في البداية احسست أني وافقت على ذالك رغمن عني
    ولكني علمت بعدها أني فرح بعائلتي الديمقراطية
    النهاية..
    #1 رضا عز, ‏23 يونيو 2018
    آخر تعديل بواسطة المشرف: ‏9 يوليو 2018
جاري تحميل الصفحة...
  • موقع محارم عربي هو أحد مجموعة مواقع شبكة Arabian.Sex للمواقع الجنسية العربية والأجنبية كما ندعوكم إلي مشاهدة مواقع أخري جنسية صديقة لنا لإكمال متعتكم وتلبية إحتياجاتكم الجنسية قم بزيارة موقع Arabian.Sex لمشاهدة المزيد من المواقع الجنسية المتميزة باللغة العربية وكذلك لتجربة مميزة وفريدة فى عالم الجنس باللغة العربية - موقعنا موجه للفئة العمرية +18 وأيضاً للدول التي لا تحرم جنس المحارم لذا قم بالإطلاع على شروط إستخدام الموقع وسياسات الخصوصيه قبل البدء فى التسجيل بموقع محارم عربي والمشاركة به.
  • DISCLAIMER: The contents of these forums are intended to provide information only. Nothing in these forums is intended to replace competent professional advice and care. Opinions expressed here in are those of individual members writing in their private capacities only and do not necessarily reflect the views of the site owners and staff, If you are the author or copyright holder of an image or story that has been uploaded here without your consent please Contact Us to request its Removal All Other Media Is Not Hosted Or Managed By Our Site.

Online porn video at mobile phone


سكس.سعودي.محنتي.غلبتنيتبادل زوجات في الحفلات قصص مصورة مترجمقصص.سكس.كسي.اتهره.من.الخيارصور فخود سمر اتشديفديونيك لمدام سمر اليمنيه مع زوجهاسكس صور متحركه سكس هجبلك نورهشهوة الزوجة المحورومة هنتاي قصص مصورة محارمك ياعرصاكساس مغربيةسكس مترجم اخواتي شراميط خلوني انيكهنقصص نيك محارمالخاله من ابن اختها في الطيزقصص سكس مصوره[جديد]حصرياقصة بنت بزازها بتكبر بمجرد لمسها(ولا في الخيال)مترجمة ومدبلجة عربي الجزء الثاني(٢)سكسي فاجررررررررصورمحجبةشرموطةكنا ننام على الارض زبى لمس مؤخرتهاهنتاي مترجمقصص محارم لاتطلعه نزل لبنك جوه طيزي حلمت انى بنيك الزوجه رجعت ومكملتشبدي نيك مرتي وشبعا كيفcache:HggyGxraXJIJ:vitra-sajt.ru/t15479/page-21 انمي هنتاي من زوجتي الى اميبنات عرب في الدوش بزازلصور نيك اختي المتزوجهقصص سكس مصورة عاشقة الازبار السودجنس الامراء الفخم فيديوهات مترجم عربيصور ام مؤمن الفاجرة سكسقصص سكس فوات زبك لطيزي محرومهمكوتي فداك ازغبنيقصص نيك اغتصابقصص جنس ساره وسامحjhakse pornصور سكس اطياز نار بونارماقصص محارم عائلى بنة عمتى قحبة وشرموطة غيرمتزوجةقصص سكس محارم فقر الحال خلاني انيك امي واختىقصص نيك شراميط متسلسله اه اف براحهسكس قصص سافيتا الحلقه 18امي تعالجانتصاب قضيبيسكس محارم الطياز قصص الفقر خلاني انيك عائلتيعايزة تريح اخوها من المجلات قام فشخهاقبائلية تتناك مع افريقيﺻﻮﺭ ﻣﺤﺎﺭﻡ ﻭﻫﻦ ﻣﻊ ﺷﻐﻼﻥ ﺍﻟﺒﻴﺖ ﻓﻲ ﻭﺿﻌﻴﺎﺕ ساخنهصور سكس سمر اليمنيهقصص سكس مصورة إغتصاب الزوجه الممحونهقصص جنسية تحرر وتعريصقصص سكس محارم مصورة مترجمة أبطال التايتنزقصص سكس الشاب ومرات ابوةالساخنه الحلقه الرابعهطيز اميقصص سكس محارم فقر الحال/قصص سحاقصورسكس نيك مصوره حماده وخته مترجمهwww.arabincest.cim/15/page29صور سكس اطياز محارم تستحمﻗﺼﺺ ﻣﺤﺎﺭﻡ ﻣﺼﻮﺭﺓ ﺣــﺼــــﺮﻳﺎً ﻟـ‏( eurobookmarker.info ‏) : ﺃﻣﻲ ﺍﻟﺒﺎﻟﻐﺔ ﻣﻦ ﺍﻟﻌﻤﺮ 35 ﻋﺎﻣﺎً ﺷﻴﻄﺎﻧﻴﺔ ﺟﻨﺴﻴﺔ ﺟﺪﺍًصورالزوجه متحرره والدكتور والزوج الديوثديوث أختي قحبتيقنص اطياز محارم يمنيقصص سكس اه حرام عليك انت فشخت كسي وطيظيJyada Se Jyada sezarsex videoقصص سكس المحارم ليلة عيد ميلاد ماجده منتديات نسوانجيصور قنص طياز وبزاز بالشارع والمصيفصور سكس شهوانيات جذابهعرض هائل مشيرة المنقبهصووسكس عاشق كسيصورتعريص ودياثه صور كس ام واختقصص سكس مترجمهشورت لای کوساجمل اطياز كرتون فيلاماقصص سكس مصوره كرتون الام المرفوضهطعميني زبكقصص سكس شراميطصور القحبه اليمنيه سمرقصص هيجان حماتي المخزنه للنيكصور تبادل زوجات قناة بلاي بويقصص سكس تحرشقصص نيك لواطصور سكس سمر اليمنيهامص ضروع اختي البكر وهي نايمهامى تعالج انتصاب قضيبىديوث جزائري